19 August, 2011

عودة



سنة كبيرة هي 2011.. لا يكاد عقلي يستوعب حدة الاحداث التي مرت على الصعيد العالمي.. والشخصي!
هذه أول إجازة "حقيقية" لي منذ سنة تقريبا.. ولأني كنت أعد نفسي بالرجوع للتدوين، قررت أن أُغيّر ولو شيئا بسيطا من حياتي التدوينية، وها أنا في صفحة جديدة وبعنوانٍ وإسمٍ جديدين.. 
وأعتقد أن من الأسباب التي شغلتني عن التدوين هو إدماني المفاجئ على تويتر وسهولة كتابة أي فكرة عابرة فيه وهذه الميزة ذاتها تجعلني اليوم أشعر بعجز شديد في ترتيب او كتابة حتى مذكراتي الشخصية.. تعودت نظام ال140 حرف كما أن تفاعل المتابعين اللحظي في تويتر يجعله وسيلة أفضل عن التدوين من جوانب معينة.
يبقى أن تويتر يبخس حق الحوار الحقيقي ومساحة التعبير.. الواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااسعة المتوفرة في التدوين! ولذا أعود اليوم للتدوين (يا سلام! زمان عن مط الحروف والله!)
====
إلى أصدقاء التدوين:
لم ولن أنقطع عن متابعة مدوناتكم يومًا! أُحيي فيكم عدم انقطاعكم عن التدوين، إدعولي بالتدوين والثبات =)!
إلى أصدقاء تويتر:
هنا أثرثر أكثر مما تتوقعون.. لذلك خلونا على تويتر أفضل ;D          

والسلام عليكم :)